نبني مجتمع مشترك لليهود والعرب في اسرائيل
בונים חברה משותפת ליהודים וערבים בישראל
Building a Shared Society for Jews and Arabs in Israel
تبرع تبرع

أهلا وسهلاً الى مبادرات ابراهيم

‘יוזמות אברהם’ הוא ארגון משותף ליהודים וערבים-פלסטינים אשר הוקם ב-1989 במטרה לקדם שילוב ושוויון למען חברה משגשגת, בטוחה וצודקת בישראל.
בחזון הארגון, מדינת ישראל הדמוקרטית, ביתו הלאומי של העם היהודי ושל כל אזרחיה, מבטיחה ומגינה על אזרחותם המלאה והשווה של אזרחיה הפלסטיניים; בה אזרחים יהודים ופלסטינים יוצרים במשותף חברה מלוכדת ומכלילה המתקיימת בשלום לצד מדינת לאום פלסטינית ריבונית ועצמאית.
שליחות הארגון היא לקדם שוויון ולכידות חברתית יהודית-פלסטינית בישראל באמצעות עיצוב מדיניות, השפעה על דעת הקהל וכן פיתוח והדגמה הלכה למעשה של מיזמים ותוכניות לחברה משותפת.

مبادرات إبراهيم هي منظمة يهودية عربية للتغيير الاجتماعي وتعزز التكامل والمساواة بين اليهود والمواطنين العرب في إسرائيل ، من أجل مجتمع مزدهر وآمن وعادل. تعمل المنظمة على الوفاء بالوعد الوارد في إعلان الاستقلال “بالمساواة الكاملة في الحقوق الاجتماعية والسياسية لجميع مواطنيها بغض النظر عن الدين والعرق والجنس” وإنشاء “مواطنة كاملة ومتساوية” لليهود والعرب في الدولة التي هي الموطن الوطني للشعب اليهودي وموطن مواطنيها العرب، وذلك الى جانب الدولة الفلسطينية التي ستقام بسلام الى جانب دولة إسرائيل.

تعليم لمجتمع مشترك

חינוך לחברה משותפת

الفسيفساء الثقافية في دولة إسرائيل، التنوع، والفصل القائم بين أجهزة التربية المختلفة، تؤدي جميعها إلى البُعد والغربة، ما يؤدي إلى انتشار الكراهية والعنصرية اللتَين تضران بنسيج الحياة المشتركة وبحصانة المجتمع الإسرائيلي وتكتله. أدى هذا الوضع إلى أن يتعلم الطلاب من فئات مختلفة في مدارس مختلفة. يتلقى المعلمون تأهيلات مهنية منفصلة معدة لكل مجتمع على حدة، دون الالتقاء معا ودون منصات عمل مشتركة، رغم أن الموضوع هو نفسه. يعزز هذا الواقع العنصرية ويصعّب على المعلمين التربية على التسامح، الاحترام، وقبول الآخر.
التحدي الوطني الذي يواجهه جهاز التربية والتعليم هو ترويج نشاطات تعزز المشاركة، التسامح، وقبول الآخر، مع جميع الجهات العاملة على الأرض، لخلق مجتمع متكتل.

النشاط:
وضعت "مبادرات إبراهيم" نصب عينَيها هدف تشجيع التربية على الحياة المشتركة من خلال عدد من المبادرات التي تلبي حاجات المجموعات السكانية والفئات العمرية المختلفة في جهاز التربية - من المدارس الابتدائية، مرورا بالإعدادية والثانوية، وصولا إلى أطر تربوية لخريجي وخريجات الثانوية.

بدأت نشاطات المنظمة لتشجيع التربية على الحياة المشتركة لليهود والعرب، مواطني إسرائيل، مع المشروع الأقدم لـ "مبادرات إبراهيم": "اللغة كجسر ثقافي".
تدير المنظمة في الأجهزة التربوية اليهودية برنامجا لتعليم الثقافة واللغة العربية المحكية - برنامج "يا سلام"، أما في جهاز التربية العربي فهي تديرا برنامجا لتعلم العبرية المحكية - "العبرية بسلام".

في السنوات الأخيرة، نما هذا المجال، لذا طورت المنظمة وأدارت برامج يلتقي فيها الطلاب اليهود والعرب معا بشكل منتظم: لقاءات "يا سلام" في المدارس الابتدائية، وبرنامج "التعلم المشترك" في المدارس الابتدائية، الإعدادية، والثانوية.

إضافة إلى هذه البرامج، طوّرنا برنامجا خاصا للطلاب والطالبات في السنوات التحضيرية قبل الخدمة العسكرية، وللطلاب والطالبات في المدارس الثانوية، يلتقي ضمنه شبان وشابات يهود في بداية حياتهم كبالغين مع المجتمع العربي في إسرائيل، مع الثقافة، التاريخ، والتحديات الاجتماعية، الاقتصادية - الاجتماعية، وخصائص أخرى تُميز المجتمع العربي ضمن محاضرات يقدمها مرشدون ومرشدات عرب.
עבריתعربي

مشاريع في مجال تعليم لمجتمع مشترك

1 2
Silence is Golden